أخبار العالم

ايرلندا واجهات بين الشرطة وموالين لـ”الوحدوي الديموقراطي”

ايرلندا واجهات بين الشرطة وموالين لـ”الوحدوي الديموقراطي”

وكالة أنباء كل العرب: دعت شرطة أيرلندا الشمالية إلى الهدوء بعد تعرض ضباط لهجوم مدبر شنّه العشرات من الرجال في “بلفاست شنوا”

وقام متظاهرون موالون للحزب الوحدوي الديمقراطي، بإلقاء 30 قنبلة حارقة على ضباط وأحرقوا سيارات خلال ليلة ثانية من الاضطرابات في “نيوتاونابي”، إحدى ضواحي شمال بلفاستا ما تم اختطاف ثلاث سيارات من قبل المحتجين وإحراقها، فيما ألقت الشرطة القبض على رجل يبلغ من العمر 47 عاما ولا يزال رهن الاعتقال وأصيب 27 شرطيا بجروح ليل الجمعة الماضي، واعتقل ثمانية أشخاص خلال أعمال شغب في بلفاست وديري / لندن ديريي وقالت الشرطة إنها تعرضت لـ “هجوم متواصل” من مجموعة كبيرة من الشباب يرشقون الحجارة والزجاجات والمفرقعات وأغطية فتحات المجاري والقنابل الحارقة في وقت متأخر من يوم الجمعة الماضي وتأتي المواجهات العنيفة مع ازدياد حدة الاستياء في صفوف الوحدويين الموالين لبريطانيا في أيرلندا الشمالية، بشأن الترتيبات المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. توهدف الترتيبات المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى الحفاظ على سلام هش في الإقليم من خلال عدم إقامة حدود صلبة مع جمهورية أيرلندا، العضو في الاتحاد الأوروبي و تلغي الترتيبات الحاجة إلى إجراء عمليات تفتيش للجمارك عند الحدود مع أيرلندا، وذلك عبر تحويل نقاط التفتيش للبضائع الآتية من بريطانيا إلى موانئ أيرلندا الشمالية لكن الوحدويين يقولون بأن ذلك يوتر العلاقات مع بقية مناطق المملكة المتحدة من خلال وضع حواجز تجارية، إضافة إلى تصاعد التوتر هذا الأسبوع بعد قرار بعدم محاكمة 24 من أعضاء حزب “شين فين”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »